القيادة العامة للقوات المسلحة تحذر من استمرار الهجوم على ورشفانة واستهداف مقرات وحداتها

حذرت القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان لها أمس، من استمرار الهجوم على ورشفانة واستهداف مقرات وحداتها في المنطقة، المتمثلة في مقر اللواء الرابع واللواء السادس والعشرين ومركز تدريب العزيزية.

القيادة العامة وصفت الهجوم بغير المبرر وحملت المسؤولية الكاملة للجهة التي أصدرت هذه الأوامر، حملتها سلامة المدنيين في المنطقة ومقرات وحداتها العسكرية النظامية.

مشددة على أنها لم تصدر أي أوامر إلى أي من وحداتها في المنطقة الغربية للمشاركة في العملية القائمة حاليا.

ونبهت القيادة العامة بأن الشعار الذي اتخذ لهذه العملية، لا يعطي الحق للقيام بهذا الهجوم واستخدام الأسلحة الثقيلة، الذي يعرض أرواح المدنيين وسلامة النسيج الاجتماعي في المنطقة للخطر.

في هذا المقال