الملف الليبي يتصدر لقاء وزير الخارجية المصري وولي عهد أبو ظبي

تصدر الملف الليبي المباحثات التي جرت أمس بين وزير الخارجية المصري سامح شكري وولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وذلك خلال زيارة شكري لأبوظبي في إطار الجولة العربية التي يقوم بها هذه الأيام .

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد، إن اللقاء بين الجانبين شهد تبادلا للرؤى والتقديرات بشأن مجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها الأزمة الليبية، بالإضافة إلى بروز توافق في الرؤى واهتمام متبادل بشأن زيادة التنسيق والتشاور بين الجانبين حول هذه القضايا.

في هذا المقال