ألفانو يؤكد على ضرورة تقاسم مراقبة الحدود الليبية بين الجهات الفاعلة في المجتمع الدولي

أكد وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو على أن التركيز على الحدود الليبية أصبح أمرا حتميا وحاسما من الناحية الأمنية، وأن مراقبتها يجب تقاسمها بين الجهات الفاعلة الرئيسية في المجتمع الدولي.

وقال ألفانو الذي ترأس أمس جلسة مجلس الأمن المخصصة للاستماع لإحاطة المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامه، قال إن هزيمة تنظيم داعش في العراق وسوريا، قد يمكن المقاتلين الأجانب من اللجوء إلى ليبيا ومنها إلى أوروبا، مشددا وفقا لوكالة آكي الإيطالية على أن محاربة الإرهاب ما تزال أولوية استراتيجية.

في هذا المقال