[sam_zone id=1]

غوتيريش : انعدام الاستقرار بمنطقة الساحل أسهم في زيادة الهجرة غير القانونية باتجاه أوروبا

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن منطقة البحر المتوسط تواجه تحديات خطرة على أصعدة متعددة، بما فيها الاتجار غير المشروع في المخدرات والأسلحة، والتحركات الكبرى للاجئين والمهاجرين.

وفي جلسة نظمتها إيطاليا، التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن الدولي، حول “التحديات الأمنية في البحر المتوسط ” قال غوتيريش إن استقرار ليبيا حيوي للمنطقة، ولكن بعد سنوات من المرحلة الانتقالية المطولة مازالت مؤسسات الدولة مقسمة بشكل كبير، مؤكدا التزام الأمم المتحدة بمساعدة الشعب الليبي على التوصل إلى تسوية سياسية جامعة.

كما أوضح الأمين العام أن انعدام الاستقرار في منطقة الساحل أسهم في زيادة الهجرة غير القانونية باتجاه أوروبا، وأن الأمم المتحدة ستواصل دعم مجموعة دول الساحل الخمس وقوتها المشتركة من خلال الاستراتيجية الخاصة بالساحل.

كما شدد غوتيريش على الحاجة إلى تعزيز التعاون للتصدي للمهربين والمتاجرين بالبشر، في الوقت الذي تتم فيه حماية الضحايا وإتاحة الفرص للهجرة النظامية.

في هذا المقال