منع طائرة تقل عددا من النواب من الهبوط في مطار طبرق وصالح يأمر بفتح تحقيق

أكد النائب إسماعيل الشريف، عودة طائرة الأمم المتحدة التي تقل على متنها عددا من أعضاء مجلس النواب إلى مطار معيتيقة بعد منعها من الهبوط في مطار طبرق.

وأوضح الشريف في تدوينة له عبر صفحته على الفيسبوك، أن أكثر من ثلاثين نائبا كانوا على متن الرحلة المتجهة إلى طبرق، لحضور جلسات مجلس النواب خلال الأيام الثلاثة القادمة، مشيرا إلى أن الطائرة حاصلة على كل الموافقات وشروط السلامة الجوية.
وطالب عضو مجلس النواب رئاسة المجلس بضرورة الخروج لتوضيح ملابسات ما حصل في هذا الوقت الذي وصفه بالحرج، والذي يتطلب انعقادا دائما لمجلس النواب.

بالمقابل أصدر رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح تعليماته للجهات المختصة بفتح تحقيق فوري في حادثة منع طائرة تابعة لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، والتي كانت تقل عددا من أعضاء مجلس النواب من الهبوط في مطار طبرق اليوم.

وبحسب تصريح صحفي للمستشار الإعلامي لرئيس المجلس فتحي المريمي، فإن صالح أصدر تعليماته أيضا بعودة الطائرة ومن على متنها من النواب إلى مطار طبرق، وعدم اعتراضها ومنعها من الهبوط.

وأوضح المريمي، أن رئيس مجلس النواب أبدى عدم ارتياحه لتصرفات بعض الأفراد من جهات عامة سببت عودة الطائرة إلى مطار امعيتيقة، واصفا إياها بالخاطئة.

في هذا المقال