ردود فعل متضامنة مع مصر بعد الهجوم الإرهابي على مسجد شمال سيناء والسيسي يتوعد بالرد

الهجوم الإرهابي الذي استهدف أحد مساجد العريش شمال سيناء لاقى ردود فعل منددة إقليمية ودولية.

حيث قتل أكثر من مئتي شخص وأصيب العشرات اليوم في الهجوم الذي شنه مسلحون على مسجد في قرية الروضة غرب مدينة العريش في سيناء، وفقا للتلفزيون الرسمي المصري، في حين أعلنت الرئاسة المصرية الحداد العام لثلاثة أيام.
وأكد مسؤولون أمنيون في تصريحات صحفية أن مسلحين فجروا عبوة ناسفة في المسجد خلال صلاة الجمعة وأطلقوا النار على المصلين.

في حين توعد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بالرد القوي على هذا الهجوم الإرهابي خلال كلمة وجهها إلى الشعب المصري.

في هذا المقال