اختتام الاجتماع التشاوري حول التغيرات السياسية وتأثيرها على مشاركة المرأة في نظام الحكم

اختتمت في تونس أمس فعاليات الاجتماع التشاوري حول التغيرات السياسية على الساحة الليبية وتأثيرها على مشاركة المرأة في نظام الحكم المقبل، وسبل تعزيز مشاركة المرأة في القطاع السياسي الليبي، الذي نظمته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بمشاركة نخبة من النساء الليبيات.

وذكرت البعثة عبر موقعها الرسمي، أن الاجتماع التشاوري ناقش أهمية مشاركة المرأة في الحياة السياسية وصنع القرار في ليبيا، وتأثير وسائل الإعلام الجديدة والتقليدية على مشاركتها، وتفعيل وحدة تمكين المرأة، وتأسيس برلمانات للشباب، ومنح سلطات أوسع للمجالس البلدية، وضرورة أن يسعى المجتمعان المحلي والدولي إلى تحقيق المصالحة على جميع المستويات.

في هذا المقال