الحبري وعدد من أعضاء مجلس إدارة المركزي يحذرون من رفض عدد من الأعضاء الدعوة لاجتماع عاجل

حذر محافظ مصرف ليبيا المركزي البيضاء وعدد من أعضاء مجلس الإدارة في البيان الصادر عنهم بشأن معالجة الأزمة النقدية، أنه في حالة استمرار ترفع بقية أعضاء مجلس الإدارة، ورفضهم الدعوة للاجتماع، فإنهم على استعداد لإصدار قرار يتم تمريره كمخرج للترفع عن الشكليات في هذا الوقت العصيب.

وأشار البيان إلى أن تفعيل هذه القرارت يقع على عاتق الجهات التنفيذية، وعلى رأسها المجلس الرئاسي ووزارة المالية والإدارات التنفيذية بمصرف ليبيا المركزي بطرابلس.

وأضاف البيان الصادر عن أعضاء مجلس الإدارة أنهم لا يدعون أن لديهم عصا سحرية لحل كل المختنقات، ولكنهم يعتقدون أن بإمكانهم تخفيف الأزمة المصرفية النقدية، بحلول تعالج التضخم الذي تسبب في تدهور القيمة الشرائية للدينار الليبي.


في هذا المقال