سكان مخيمات تاورغاء في طرابلس يطالبون بوضع حد نهائي لمأساتهم

تظاهر العشرات من سكان مخيمات تاورغاء في طرابلس اليوم أمام ديوان رئاسة الوزراء، مطالبين بوضع حد نهائي لمأساتهم.
وتأتي هذه التظاهرة التي قرر مهجرو تاورغاء تحويلها الى اعتصام مفتوح، فى ظل الأمطار الغزيرة التي تشهدها المناطق الغربية، وأسفرت عن تلف كامل فى أجزاء كبيرة من هذه المخيمات.

وشارك فى التظاهرة عدد من المواطنين من غير نازحي تاورغاء، معربين عن تضامنهم معهم، وضرورة وضع حد لمعاناتهم فى ظل الوعود التي يتلقونها من الحكومات المتعاقبة.

هذا وقرر منظمو المظاهرة تحويلها إلى اعتصام مفتوح، مطالبين سكان العاصمة طرابلس والمدن القريبة منها بالانضمام إليهم، والاعتصام معهم خلال الأيام القادمة، حتى إعادتهم إلى ديارهم وإنهاء مأساتهم، مؤكدين أن كثيرا منهم لم يعد لهم أي مأوى بعد تلف غرفهم في المخيمات.

في هذا المقال