ممثلون من الجنوب يعتمدون ميثاقا عاما للمصالحة بعنوان : ميثاق التعايش السلمي في فزان

اعتمد أكثر من خمسة وخمسين ممثلا من جنوب ليبيا اليوم ميثاقا عاما للمصالحة بعنوان :”ميثاق التعايش السلمي في فزان”، وذلك في ختام المنتدى الذي عقد في تونس بمشاركة شيوخ وحكماء من قبائل الجنوب، وأعضاء المجالس البلدية، والناشطين والوسطاء المحليين، ومنظمات المجتمع المدني.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إن منتدى المصالحة في الجنوب أسهم في إطلاق حوار شامل يفضي إلى وضع ميثاق للمصالحة بين الأطراف المعنية الرئيسية في المنطقة، والتي ستسعى إلى بناء دعم أوسع نطاقا لهذا الميثاق والتشجيع على الالتزام به.
كما وفر المنتدى منبرا لمختلف المكونات الاجتماعية في الجنوب، لمناقشة التحديات الرئيسية التي تواجه السلام في فزان، والاتفاق على مجموعة من المبادئ والآليات الرامية إلى تحقيق المصالحة المحلية والوطنية.

هذا وشدد المشاركون على الموقف المحوري لفزان في المشهد السياسي والاجتماعي الليبي، معربين عن أملهم في أن تصبح فزان رمزا للمصالحة في ليبيا .

في هذا المقال