في الذكرى 66 الأمير محمد السنوسي يدعو الليبيين لنبذ الماضي والتعايش السلمي

قال الأمير محمد الحسن السنوسي إن لديه أملا كبيرا في تحقيق المصالحة الوطنية بين جميع أبناء الوطن الواحد، التي من خلالها يكون طي صفحة الماضي، والتعايش بين كافة أطياف وشرائح الأمة الليبية وقد حيا الامير السنوسي جهود الامم المتحدة لتحقيق الاستقرار.

وأضاف في كلمة للشعب الليبي بمناسبة ذكرى الاستقلال إنه حريص على مصالح ليبيا، وسيظل على العهد ملتزما بمستقبل أفضل لليبيا وشعبها، وأن الشعب الليبي إذا اختار دستور المملكة الليبية لعام ألف وتسعمئة وواحد وخمسين المعدل فإنه سيكفل الحقوق المدنية والسياسية الواسعة بموجب قوانين أقرتها الدولة الليبية المستقلة، كما أنه سيوفر أساسا متينا لبداية جديدة كما قال.

في هذا المقال