عقيلة صالح يشيد بالتفهم الروسي للوضع في ليبيا ويرفض التدخل في شؤون البلاد

أكد رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، أن روسيا لم تقصر في دعم القوات المسلحة، عبر تقديم الخبرات اللازمة، أو في المساعي إلى تحقيق المصالحة في ليبيا.

وأضاف صالح في تصريح لوكالة سبوتنيك الروسية للأنباء، أن العلاقات الليبية الروسية تاريخية، خاصة فيما يتعلق ببناء القوات المسلحة وتدريب الجيش.

وقال عقيلة إن الدور الروسي يدفع إلى المصالحة بين الليبيين، وهذا أمر مقبول من الجميع، إلا أنه يرفض التدخل في الشأن الداخلي لليبيا، موضحا تمسكه بسيادة البلاد، واحترام السلطات الشرعية، واحترام الدستور والقوانين.

ورحب رئيس مجلس النواب بالتفهم الروسي للوضع في ليبيا، مشيدا بمواقفها التي طالما كانت داعما للشرعية ومجلس النواب، خاصة في ميادين المجتمع المدني ومجلس الأمن.

في هذا المقال