الشاطر: الرئاسي دكتاتور جديد بثياب مدنية

انتقد عضو مجلس الدولة عبدالرحمن الشاطر قوة الردع الخاصة، والمجلس الرئاسي، وذلك على خلفية اشتباكات الإثنين بمحيط مطار معيتيقة .

وفي تغريدة له أمس على حسابه بموقع تويتر، قال الشاطر إن وجود سجن في مطار مدني غير خاضع للقضاء هو خطأ كبير، في إشارة منه إلى سجن قوة الردع الخاصة .

معتبرا أن عدم وجود بديل لمطار معيتيقة في طرابلس خطأ أكبر، محملا الرئاسي كامل المسؤولية القانونية.

وأضاف الشاطر أن الرئاسي يحكم منذ سنتين من دون مراقبة أو محاسبة من سلطة تشريعية، ما تسبب في تغوله، ووجوب وضع حد له .

واصفا إياه بأنه دكتاتور جديد بثياب مدنية، مشيرا إلى أن ليبيا وفي ظل هذا الوضع لن تتقدم، على حد تعبيره.

في هذا المقال