اجتماعي قبائل ورفلة يؤكد تعرض موكب عبد الجليل لإطلاق نار في مدخل بني وليد

أفاد المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة بأن موكب مسؤول قطاع التعليم قد تم اعتراضه بمدخل مدينة بني وليد أمس من قبل مجموعة من المتضررين من التدخل الدولي في أحداث سنة ألفين وإحدى عشرة .

هذا وأكد المجلس في بيان له تعرض موكب المسؤول إلى إطلاق نار في الهواء، تحذيرا من التقدم باتجاه مركز المدينة، مشيرا إلى أنه أرسل وفدا من أعضاء المجلس للاطمئنان على الضيوف وتقديم الاعتذار العلني عن الحادثة، مبديا اعتذاره لإدارة قطاع التعليم عن هذه الحادثة، طالبا منهم تفهم الظروف التي تمر بها غالبية المدن الليبية.
كما أكد المجلس في ختام بيانه على أن بني وليد مدينة لليبيين كافة، الذين يسعون إلى لم الشمل، واستعادة الوطن، وانتشاله من مستنقع العنف الذي يمر به.

في هذا المقال