اشتباكات بين قوات الجيش والجماعات الإرهابية غرب مدينة درنة

أكد مصدر عسكري لـ “قناة ليبيا”، أن هدوء حذرا يسود منطقة ساحل كرسة غرب مدينة درنة، بعد اندلاع اشتباكات عنيفة اليوم، بين قوات الجيش، وعناصر ما يعرف بمجلس شورى مجاهدي درنة، وتنظيم أنصار الشريعة.

ولقي جنديان مصرعهما، وجرح اثنان آخران في انفجار لغم أرضي أثناء الاشتباكات التي اندلعت فجرا، بحسب ذات المصدر.

يشار إلى أن قوات الجيش تواصل محاصرتها لمدينة درنة، وإرسالها للمزيد من التعزيزات العسكرية إلى تخوم المدينة، تمهيدا لتحريرها من الجماعات الإرهابية.

في هذا المقال