المجلس الأعلى للتصوف السني يحذر من تبني أي قرار صادر عن جمعة السرار

أعلن المجلس الأعلى للتصوّف الإسلامي السُّنِّي بليبيا في بيان صادر عنه، إلغاء أي قرار أو بيان أو تفاوض أو تصرّف باسم المجلس من المدعو جمعة السرار الذي ينتحل صفة المجلس.

ووفقاً لبيان المجلس، أن السرار سبق وأن قدم استقالته من المجلس بتاريخ 26/6/2014، وعليه لا يملك أي صلاحيات باسم المجلس بصفته الاعتباريّة، وإنما يمثّل شخصه فقط، محذراً أي جهة من الشروع في بت أي مسألة من شؤون المجلس دون الرجوع إليه.

يذكر ان المجلس الأعلى للتصوف استنكر في وقت سابق، زج اسمه في الإجتماعات المشبوهة التي ينظمها القيادي في جماعة الإخوان علي الصلابي وجماعته في مدينة اسطنبول التركية، حيث عبر المجلس عن رفضه لأي كلام صادر باسمه دون تخويل من إدارته.

في هذا المقال