مينيتي : حماية المهاجرين تتم عبر الممرات الإنسانية وليس مهربي البشر

قال وزير الداخلية الإيطالي، ماركو مينيتي اليوم، إن مفوضية شؤون اللاجئين تمكنت من تنظيم أكثر من اثنين وعشرين ألفا وخمسمئة إعادة طوعية من ليبيا إلى بلدان المنشأ، مؤكدا أن إيطاليا كانت أول من نظم ممرا إنسانيا من طرابلس مباشرة إلى أوروبا، حسبما أفادت به وكالة آكي الإيطالية.

وأضاف مينيتي أن من لديهم الحق في الحماية الدولية ينبغي وصولهم من خلال ممرات إنسانية وليس عبر مهربي البشر، موضحا أنه بالتعاون مع مفوضية شؤون اللاجئين ومنظمة الهجرة الدولية تم تحديد من لديهم الحق في الحماية الدولية في ليبيا، وقد وصل لاجئون إلى إيطاليا من خلال ممرات إنسانية تديرها الحكومة الإيطالية.

في هذا المقال