المركز الوطني لمكافحة الأمراض : أطفال ليبيا معرضون لخطر عودة الأمراض الفتاكة

قال المركز الوطني لمكافحة الأمراض، إن أطفال ليبيا معرضون لخطر رجوع الأمراض الفتاكة، لاسيما في هذه الظروف الطارئة والسيئة التي تمر بها البلاد، من دخول مئات الآلاف من المهاجرين غير القانونيين، قادمين من دول موبوءة ونزوح آلاف الأطفال، وعدم تمكنهم من الحصول على الرعاية الصحية اللازمة، بالإضافة إلى تدني الخدمات الصحية في كثير من المناطق النائية.

المركز، وفي بيان له على صفحته الرسمية على الفيسبوك، عبر عن أسفه لتأخر توريد التطعيمات لهذه السنة، مما تسبب في توقف كثير من المراكز الصحية عن تقديم هذه الخدمة الأساسية.

مهيبا في الوقت نفسه بكافة الأطراف ذات العلاقة، وعلى رأسها المصرف المركزي، وديوان المحاسبة، والمجلس الرئاسي، إلى تحمل المسؤولية، وإيجاد آلية من شأنها التسريع في توريد التطعيمات، واستثنائها من المعوقات الإدارية.

في هذا المقال