مصلحة الآثار في الحكومة المؤقتة تعقد لقاء عمل حول الآثار وسبل حمايتها

عقدت مصلحة الآثار في الحكومة المؤقتة، لقاء عمل حول حماية الممتلكات الثقافية ومنع تهريبها في ليبيا.

وبحسب المكتب الإعلامي للمصلحة، ،هدف لقاء العمل الذي عقد الأربعاء بالتعاون مع مديرية الجمارك بنغازي تحت شعار “هويتنا في حماية موروثنا”، إلى تعريف رجال الجمارك والشرطة السياحية بالموروث الثقافي الليبي، وتنمية قدراتهم لحماية القطع الأثرية الليبية من التهريب خارج البلاد.

هذا وألقى مدير مكتب الآثار المسروقة بديوان المصلحة خالد الهدار كلمة خلال اللقاء أكد فيها، إن اللقاء يهدف إلى تنمية العناصر الأمنية ذات الصلة بحماية الموروث الثقافي، حيث طالب الهدار بضرورة تعريف العناصر الأمنية في المطارات والمنافذ البرية وتدريبهم عملياً على القائمة الحمراء الصادرة من الأيكوم وآلية التعامل معها.

من جهته قال من مديرية جمارك بنغازي الرائد عبدالله الريشي،أن مصلحة الآثار الليبية جلبت قطعاً أثرية وأواني فخارية لتدريب العناصر على كيفية التعرف على القطع الأصلية عبر التدريب الميداني.

في هذا المقال