تونس والاتحاد الأوروبي يؤكدان دعمهما التوصل إلى حل سلمي للأزمة الليبية

قال وزير الخارجية التونسي، خميس الجهيناوي، إن الملف الليبي كان من بين الملفات المطروحة في اجتماع الدورة الرابعة عشرة لمجلس الشراكة بين تونس والاتحاد الأوروبي، المنعقد أمس في بروكسل.

وأكد الجهيناوي في تصريح صحفي عقب انعقاد الدورة، أن المباحثات التونسية الأوروبية تطرقت إلى تطورات الوضع في ليبيا، وإسهام الجانب الأوروبي في حلحلة الأزمة الليبية، مؤكدا دعمهما التقدم نحو حل سلمي للقضية الليبية.

في هذا المقال