[sam_zone id=1]

آلاف الفلسطينيين يشيعون المسعفة رزان النجار التي قتلها الجيش الإسرائيلي

شيع آلاف الفلسطينيين اليوم المسعفة رزان النجار التي قتلت يوم أمس برصاص الجيش الاسرائيلي في شرق خان يونس جنوب قطاع غزة .

ومع انتهاء تشييع النجار، اندلعت مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الاسرائيلي أدت إلى إصابة عدد من المواطنين بجروح في شرق خان يونس.
وقال رئيس الهيئة العليا لمسيرات العودة خالد البطش في كلمة قبيل أداء الصلاة على جثمان النجار إن المنظومة الدولية أمام اختبار بعد اغتيال المسعفة رزان، مضيفا أن دماءها شاهدة على عنجهية الاحتلال وآلة بطشه بحق الفلسطينيين.
وأكد البطش على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار بأدواتها السلمية، مشيرا إلى أنها تعبر عن إرادة شعب وكلمته الرافضة لكافة المخططات .
وكانت رزان النجار قد قتلت واصيب نحو مئة شخص برصاص وقنابل غاز أطلقها الجيش الاسرائيلي في الجمعة العاشرة للاحتجاجات ضمن “مسيرات العودة قرب الحدود بين قطاع غزة واسرائيل، وفق ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.

في هذا المقال