مجلس النواب يعتبر توقيع حكومة الوفاق على اتفاقيات دولية خرقا قانونيا ودستوريا

رفض مجلس النواب، الاتفاق الرباعي الذي وقعته حكومة الوفاق الوطني، مع السودان وتشاد والنيجر، والمتعلق بضبط الحدود.
وعبرت لجنة الخارجية والتعاون الدولي بالمجلس في بيان لها، عن رفضها أي معاهدة أو اتفاقية دولية توقعها حكومة الوفاق مع أطراف دولية من دون الرجوع إلى مجلس النواب، التي قالت إنه الجهة المخولة قانونا بالتصديق على أي اتفاقية، مضيفة أن العمل بأي معاهدة من دون مراعاة الأعراف القانونية والدستورية يعد خرقا وانتهاكا لسيادة الدولة، ومساسا جسيما بالمسار الديمقراطي في البلاد.

كما أضافت اللجنة في بيانها أن أي انتهاك للسيادة الليبية أو تعد على حدودها وحرمة أراضيها، سيتوجب الرد بحزم عليه، محذرة جميع الأطراف من مغبة ما وصفته بالاندفاع في تنفيذ بنود تلك الاتفاقية دون النظر إلى نتائجها.

وكان وزير خارجية حكومة الوفاق المفوض، محمد سيالة، قد وقع في الحادي والثلاثين من مايو الماضي في العاصمة التشادية أنجامينا، اتفاقا حول تعزيز التعاون في مجال أمن ومراقبة الحدود المشتركة مع النيجر والسودان وتشاد.

في هذا المقال