تنظيم القاعدة ينعى قيادات من شورى درنة قتلت في درنة

بعد وقوع عدد من عناصر ما يسمى بمجلس شورى درنة بين قتيل وأسير، اتضحت هوية من كان يتحصن في كهوف وأنفاق درنة التي قارب الجيش على تحريرها .
أغلب من تم قتلهم على يد قوات الجيش في المعارك الدائرة في المدينة، ثبت انتماؤهم إلى تنظيم القاعدة، وجماعات إرهابية ذات توجهات متطرفة، وهو ما أكده نعي التنظيم لهم بعد ورود خبر مقتلهم .

آخر من تم نعيه اليوم عبر حسابات إلكترونية مقربة مما يسمى بمجلس شورى مجاهدي درنة، هو أحد أبرز وأهم قيادات المجلس عبدالسلام صالح سليمان المنفي، الذي قتل في اشتباكات منطقة شيحا مساء السبت .

في هذا المقال