مجلس الأمن يبدي قلقه تجاه الوضع الإنساني في اليمن

أعرب مجلس الأمن الدولي اليوم عن قلقه بشأن الوضع الإنساني في اليمن، وجدد الدعوة إلى مواصلة فتح مينائي الحديدة والصليف.

وفي جلسة مغلقة عقدها المجلس حول الأوضاع في اليمن، حث كل الأطراف على احترام التزاماتها وفق القانون الإنساني الدولي.
كما جدد أعضاء المجلس دعمهم للتوصل إلى حل سياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الصراع في اليمن، مشيرين إلى استمرار جهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة لليمن، ومؤكدين دعمهم الكامل لهذه الجهود.

في هذا المقال