[sam_zone id=1]

الأفريكوم يتبنى ضربة جوية في جنوب شرق بني وليد

أعلنت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا الأفريكوم استهداف عناصر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي على بعد خمسين ميلا جنوب شرقي مدينة بني وليد الاربعاء الماضي.

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا في بيان لها إن الضربة الجوية جرت بالتنسيق مع حكومة الوفاق وأسفرت عن مقتل إرهابي واحد.

و أضافت القيادة أنها ما زالت تقيم نتائج الضربة الجوية والتي تهدف الى تعطيل عناصر التنظيم وتقييد حرية تحركاتهم بالمنطقة وتأتي ضمن التزام الولايات المتحدة الأمريكية بمواصلة الضغط على الشبكات الإرهابية ومنعهم من إنشاء ملاذ آمن لهم.

في هذا المقال