[sam_zone id=1]

عملية نوعية تنجح في إخلاء ونقل قطع أثرية ثمينة من درنة إلى شحات

قام جهاز الأمن الداخلي في شحات، بعملية نوعية، تمثلت في نقل عدد من قطع الآثار والمعادن النفيسة من مدينة درنة إلى مدينة شحات.

وقال المركز الإعلامي بالمجلس البلدي شحات، إن القطع الأثرية كانت مخزنة في مكان آمن بمنزل مدير مكتب مراقبة آثار درنة، تحاشيا لتضررها، أو وصول الإرهابيين إليها.

هذا وأوضح المركز أن العملية التي تمت بالتعاون مع الكتيبة 165، تمثلت في مراقبة منزل مراقب آثار درنة، الذي اضطر إلى إخلائه وأسرته، والنزوح منه بسبب كثافة النيران.

وأضاف المركز الإعلامي أن السرية الثامنة بالكتيبة، اقتحمت المنزل، وأخلته من كافة القطع، لتسلمها لمراقبة آثار مدينة شحات، بحضور عميد ورئيس جهاز الأمن الداخلي بالمدينة.

في هذا المقال