رئيس كونغرس التبو: لا وجود للخلافات في الجنوب والجماعات المتطرفة تسعى لاستغلال الوضع

قال رئيس كونغرس التبو عيسى عبد المجيد، إن الجماعات المتطرفة تثير النعرات القبلية في ليبيا، محملا التدخلات الإقليمية وتيار الإسلام السياسي مسؤولية إثارة القلاقل القبلية في الجنوب الليبي.

عبد المجيد أشار في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط إلى أن تنظيم الإخوان ومجموعات متطرفة أخرى تسعى لاستمرار الفوضى حتى تتمكن من تنفيذ أغراضها وخططها العابرة للحدود انطلاقا من ليبيا؛ معتبرا أن هذه الجماعات لا تريد الاستقرار للجنوب الليبي.

وأوضح عبد المجيد أن هذه الجماعات تدعي وجود خلافات قديمة وجوهرية بين قبيلتي أولاد سليمان والتبو بهدف السيطرة على الحدود من أجل إدخال الأسلحة والحقائب المتفجرة وتحريك مجموعات متطرفة عبر حدود بلدان الجوار بحد تعبيره .

في هذا المقال