المسماري : الملايين وصلت للجضران عن طريق الكبير والحاراتي واستخدمت للهجوم على موانئ النفط

اتهم الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة، العميد أحمد المسماري، القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة، عبد الحكيم بالحاج، بالاستيلاء على أموال ومجوهرات أسرة القذافي.

كما اتهم المسماري في مؤتمر صحفي أمس، محافظ مركزي طرابلس الصديق الكبير، بـالتورط مع القيادي في تنظيم الإخوان علي الصلابي، وعبد الحكيم بالحاج في سرقة أموال ليبيا بالخارج.

وأضاف أن الكبير دفع 11 مليون يورو لإحدى شركات التأمين العالمية، لصالح شركة الأجنحة للطيران، التي قامت بتحويل ثمانية ملايين يورو منها إلى إبراهيم الجضران، وأن المهدي الحاراتي قام بتحويل ثلاثة ملايــين يورو من قطر إلى الجضران، لدعم الهجوم على الموانئ النفطية.

من جهته نفى مصرف ليبيا المركزي بطرابلس، تصريحات الناطق باسم القيادة العامة للقوات المسلحة، العميد أحمد المسماري، بشأن قيام المصرف بتحويل أموال إلى إبراهيم الجضران.

وأوضح المصرف في تنويه نشره عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، فيس بوك، أن ما يقوم به من تحويلات هو تنفيذا لأذونات صرف يتم إصدارها عن طريق وزارة المالية، بما يتفق مع القوانين.

ورحب المصرف المركزي بدعوة رئيس المجلس الرئاسي قبل أيام لمراجعة وتدقيق أعماله، لتفنيد ما وصفها بالمزاعم والافتراءات، والتي يحتفظ بحقه في مقاضاة كل من ينشرها بدون أي أساس من الصحة، حسب قوله.

في هذا المقال