غوتيريس: الأمم المتحدة ملتزمة بتقديم المتاجرين بالبشر إلى العدالة

عد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، الاتجار بالبشر جريمةٌ نكراء تجد في اللامساواة وانعدام الاستقرار.

وبينت البعثة الأممية على صفحتها الرسمية، أن الأطفال والشباب والمهاجرين واللاجئين أكثر عرضة للوقوع في شباكهم، موضحاً أن الاتجار بالبشر يتخذ أشكالاً عديدة ولا يعرف حدوداً.

كما وبين غوتيريس إن الأمم المتحدة ملتزمةٌ بتعزيز العمل على تقديم المتَّجرين إلى العدالة، وبحماية ودعم ضحاياهم في الوقت ذاته، مبيناً أن الدول الأعضاء أبدت أيضاً، في الاتفاق العالمي المقترح وضعه بشأن الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية والمقرر اعتماده في ديسمبر، تصميمَها على منع الاتجار بالأشخاص في سياق الهجرة الدولية ومكافحته والقضاء عليه.

في هذا المقال