الشرطة البريطانية تحبط عملاً ارهابياً قرب البرلمان

كشفت الشرطة البريطانية في لندن عن هوية الرجل الذي صدم سياج البرلمان الثلاثاء ، موقعا اصابات غير خطيرة .
وقالت الشرطة أن شابا يبلغ من العمر 20 عاما صدم سياج البرلمان البريطاني ، حيث تم توقيفه للاشتباه بقيامه بعمل ارهابي .
وكان سائق سيارة اصطدم بمشاة وراكبي دراجات بالقرب من مبنى البرلمان في لندن، في وقت سابق من الثلاثاء، وقالت الشرطة إنها تتعامل مع الحادث باعتباره عملا إرهابيا.
واتجهت الشرطة المسلحة إلى المنطقة، وطوقت الشوارع المحيطة بمبنى  الحكومة البريطانية، وناشدت الشرطة الجمهور بالابتعاد، وأغلقت محطة مترو “ويستمنستر”.
وقال شهود عيان إن تصرفات السائق كانت متعمدة، في الحادث الذي زاد التوترات في لندن بعد أن شهدت المدينة 4 هجمات إرهابية بمركبات في أقل من 18 شهرا.
في هذا المقال