الخارجية الفرنسية تدعو لتبني قاعدة دستورية لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية وفقاً لإعلان باريس

دعت فرنسا إلى ضرورة تبني قاعدة دستورية لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية، والتي تم تحديد وإقرار جدولها الزمني من قبل الأطراف الليبية الرئيسية خلال مؤتمر باريس في مايو الماضي، بحضور الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا والمجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية، أنييس فون دير مول، تشجيع بلادها لكل المبادرات المندرجة في إطار الوساطة الأممية، الرامية إلى تحقيق المصالحة والاستقرار في ليبيا.

وقالت دير مول، إن بلادها على يقين بأن الحل السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة، هو السبيل الوحيد لإرساء الاستقرار على نحو مستدام في ليبيا، مشيرة إلى أن ذلك ما تتضمنه خارطة الطريق للمبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة، الذي يحظى بدعم فرنسا الكامل.

في هذا المقال