بعثة الأمم المتحدة للدعم تدعو إلى إجراء تحقيق عادل لكشف ملابسات استهداف بوابة كعام

أدانت بعثة الأمم المتحدة للدعم، والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لدى ليبيا، غسان سلامة، الهجوم الإرهابي على بوابة اكعام غرب مدينة زليتن، معربة عن تضامنها مع الشعب الليبي في مقاومة محاولات بث الخوف والترهيب والكراهية.

وقالت البعثة الأممية للدعم في ليبيا في بيان نشرته عبر موقعها الإلكتروني، إن الأعمال الإرهابية لا يمكن تبريرها، داعية السلطات الليبية إلى إجراء تحقيق شفاف في الحادثة، وتقديم الجناة للعدالة، من خلال محاكمة عادلة.

وأكدت البعثة في نص بيانها على التزامها بعملية سياسية بقيادة ليبيا، لتعزيز الوصول إلى ليبيا موحدة، ولبناء الثقة والتفاهم المتبادل عبر الحوار السلمي والشامل.

في هذا المقال