إيطاليا تنهي معاناة المهاجرين الذين هددت بإعادتهم إلى ليبيا

أنهت السلطات الإيطالية معاناة كافة المهاجرين الذين أنقذتهم سفينة الإنقاذ ديتشوتي، ورست بهم على أحد موانئ صقلية.

هذا وسمحت إيطاليا بنزول كافة المهاجرين البالغ عددهم مئة وخمسين مهاجرا، والذين تسببوا في مواجهة حادة بين روما وشركائها في الاتحاد الأوروبي، حيث رفضت روما إنزالهم إلى حين موافقة دول أخرى في الاتحاد الأوروبي على استقبال بعضهم.
وقال وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، إن ألبانيا عرضت استقبال عشرين من المهاجرين، فيما عرضت إيرلندا استقبال ما بين عشرين وخمسة وعشرين مهاجرا، في حين ستستقبل الكنيسة الكاثوليكية الإيطالية الباقين، دون تحميل أي نفقات على دافعي الضرائب الإيطاليين.
وكان سالفيني قد هدد بإعادة المهاجرين إلى ليبيا التي انطلقوا منها في حال رفضت دول الاتحاد الأوروبي مقاسمتهم.

في هذا المقال