تنسيق أمني واستخباراتي مصري سوداني لمواجهة التحديات فى ليبيا

شدد وزير الخارجية المصري سامح شكرى على ضرورة التنسيق الأمني والاستخباراتي بين مصر والسودان على أعلى مستوى بهدف مواجهة التحديات فى ليبيا وعدد من الدول.

وأوضح شكري خلال مؤتمر صحفي مع نظيره السوداني الدرديري محمد أحمد أن مصلحة مصر والسودان واحدة وأن هناك تنسيقا مشتركا سيتم الاستمرار به خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن النقاشات تركزت حول التنسيق لمكافحة الإرهاب وضبط الحدود لا سيما ليبيا.

في هذا المقال