القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا تنفي إصدارها بيانا يتعلق بأحداث طرابلس

نفت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا المعروفة بأفريكوم إصدارها أي بيان حول الاشتباكات فى طرابلس أو الأطراف المشاركة فيها.

ونفت الأفريكوم البيان المتداول المنسوب لها حول طرابلس، مؤكدة بأن البيانات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي مفبركة.

وكانت عدة صفحات على مواقع ومنصات التواصل الاجتماعي قد تداولت الأحد بيانا مزورا باسم أفريكوم يمهل المليشيات فى طرابلس ثمانيا وأربعين ساعة لوقف القتال وترك أسلحتها ومغادرة المدينة.

في هذا المقال