قوة برق النصر تنفي أي وجود لها في طرابلس وتؤكد تبعيتها للقوات المسلحة في المنطقة الشرقية

نفى آمر قوة برق النصر عبد المنعم درديرة أي وجود للقوة في مدينة طرابلس، مفندا الشائعات التي تحدثت عن قيام عناصر القوة بعمليات نهب وسرقة، واصفا إياها بالمحاولات الإخوانية لتشويه القوة أمام الرأي العام.

درديرة وفي تصريح لصحيفة المرصد الليبية أكد تبعية قوة برق النصر للمنطقة العسكرية الغربية بالقيادة العامة للقوات المسلحة المتواجدة فى المنطقة الشرقية، وأنها تتلقى الأوامر منها؛ مضيفا أنه لم تصدر لهم أي تعليمات بدخول طرابلس.

في هذا المقال