دول المحيط الهادي تطالب أمريكا بالعودة إلى اتفاقية باريس للمناخ

اعتبر قادة الدول الجزر في المحيط الهادي أن تغير المناخ هو الخطر الأكبر الوحيد الذي تواجهه دولهم وحثوا واشنطن على العودة إلى اتفاقية باريس للمناخ.

وبحسب وكالة رويترز ،قال رئيس وزراء توفالو إينيل سوبواجا في مؤتمر صحفي: “طموحنا أن تكون الولايات المتحدة في اتفاق باريس مرة أخرى لأننا لا يمكننا أن نحقق خفضا قويا للانبعاث ما لم تكن أكثر دولة تنبعث منها الغازات المسببة للاحتباس الحراري معنا في هذه العملية”.

وتعتبر الجزر الواطئة في المحيط الهادي خط الجبهة في مجال تغير المناخ ويأتي نداء دول المنطقة في الوقت الذي يجبر فيه ارتفاع منسوب سطح البحر والأزمات الأخرى المتصلة بالمناخ السكان على الانتقال إلى أرض أعلى.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن انسحاب بلاده من اتفاقية المناخ في 2017 قائلا إنها ميزت دولا أخرى على بلاده

في هذا المقال