أطباء بلا حدود : غرق أكثر من 100 مهاجر انطلقوا من ليبيا مطلع الشهر

قالت منظمة أطباء بلا حدود، إن أكثر من 100 مهاجر لقوا حتفهم في المتوسط أوائل الشهر الجاري، عندما غرق قاربان مطاطيان قبالة ساحل ليبيا، وفقا لرواية ناجين.

وأضافت المنظمة على موقعها الإلكتروني، أن القاربين انطلقا من الساحل الليبي في أول سبتمبر، وكان كل قارب يحمل عشرات الأشخاص، معظمهم أفارقة، إلى أن تعطل محرك أحد القاربين، وفرغ الهواء من القارب الثاني.

وقالت أطباء بلا حدود إن القاربين كانا يحملان أشخاصا من السودان ومالي ونيجيريا والكاميرون وغانا وليبيا والجزائر ومصر.

وأضافت أن خفر السواحل الليبي نقل كثيرا من الناجين إلى ميناء الخمس في ليبيا في الثاني من سبتمبر، حيث واجهوا مزيدا من المحن في ليبيا.
مجددة دعوتها إلى إنهاء الاحتجاز التعسفي لآلاف اللاجئين والمهاجرين في أنحاء ليبيا.

في هذا المقال