البعثة الأممية تنشر بنود تعزيز وقف إطلاق النار بطرابلس

أعلنت بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا عن اتفاق لتعزيز وقف اطلاق النار في طرابلس، وذلك استكمالا الى اتفاق وقف النار الذي تم توقيعه في 4 من سبتمبر في الزاوية، واستنادا إلى بيان مجلس الأمن الصادر بتاريخ 6 سبتمبر والذي يطالب بوقف فوري لأعمال العنف.

ونص تعزيز الاتفاق الذي نشرته البعثة عبر صفحتها في فيسبوك، على استحداث آلية مراقبة وتحقق لتثبيت وقف اطلاق النار، وذلك تحت إشراف مركز العمليات المشتركة.

كما طالب الاتفاق بإعادة التمركز الى نقاط تسمح بإعادة الحياة الطبيعية الى مناطق الاشتباكات، يليها آليات لفض الاشتباك، إضافة إلى تخزين كل الاسلحة الثقيلة والمتوسطة داخل مقرات التشكيلات التابعة لها.

كما نص على وضع خطة لانسحاب التشكيلات المسلحة من المواقع السيادية والمنشآت الحيوية، وإحلال تدريجي لقوات نظامية.

ووفقاً للاتفاق من المفترض أن يقوم المجلس الرئاسي بحل لجنة الترتيبات الأمنية الحالية وإعادة تشكيل أخرى جديدة ، تساهم بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا بتقديم الدعم اللازم لها.

ويلزم تعزيز الاتفاق مجموعات طرابلي المسلحة بعدم الابتزاز او الضغط او الدخول للمؤسسات السيادية.

كما لفت نص الاتفاق إلى عزم الموقعين عليه الإعلان عن حزمة اصلاحات اقتصادية خلال أسبوع.

وختمت بنود الاتفاق بإلغاء القرارات التي صدرت خلال الفترة الفائتة والتي تنقل صلاحيات الدولة الى مجموعات مسلحة.

في هذا المقال