محور الرواغة الجنوبي: الصراع القائم.. سيؤدي إلى شرخٍ اجتماعي لن يلتئم

أصدر محور الرواغة الجنوبي بعملية البنيان المرصوص بياناً يوم أمس ينأى فيه عن نفسه الصراع القائم والذي بحسب وصفه لن تكون نتائجه إلاّ مفجعة.

جاء هذا البيان وكما ذكر المحور إبّان وقتٍ عصيب تمر فيه البلاد عامةً، والعاصمة طرابلس خاصةً بظروفٍ استثنائية مردها سيكون على المواطن الكادح.

وأكّد المحور في بيانه على أنّ هذا الصراع سيؤدي إلى شرخٍ اجتماعي لن يلتئم ولو بعد عشرات السنين، وأبدى المحور استعداده لبذل الغالي والنفيس من أجل الدفاع عن كامل تراب الوطن ضد المعتدي الأجنبي وضد المتطرفين المتسترين بالدين ودواعش المال.

وفي ختام بيانه قال المحور نحن اليوم على استعدادٍ تامٍ لدعم الحل السلمي والسعي للصلح بين الأطراف المتناحرة ونرفض رفضاً تاماً هذه الحرب الشعواء وندعم الحل السلمي وتشكيل قوة من كل ليبيا لفض النزاع وتسليم مؤسسات الدولة للجهات المعنية.

في هذا المقال