الرئاسي يرحب بوقف اطلاق النار ويتعهد بتنفيذ الترتيبات الأمنية

رحب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق ، باستجابة الأطراف المتقاتلة لوقف اطلاق النار وتهدئة الأوضاع في العاصمة طرابلس.

وعبر المجلس في بيان له، عن أمله في أن تكون هذه الاشتباكات هي الأخيرة من نوعها، مشيراً إلى أهمية استيعاب الدروس المستفادة من الأحداث حتى لا تتكرر.

وأضاف البيان أن مثل هذه الأحداث يخسر فيها الوطن ولا أحد يربح، لافتاً إلى أن التقاتل يفتح الفرصة أمام الإرهاب ليتسلل وينفذ جرائمه.

وأكد المجلس على حق المعارضة في حرية الرأي والتعبير والانتقاد، وأنه يتفهم الدعوة الى الاصلاح بشتى الطرق والوسائل المشروعة.

وأوضح المجلس في ختام بيانه، أنه على أهبة الاستعداد لتنفيذ الترتيبات الأمنية التي تكفل وقف إطلاق النار، مبيناً حرصه على إنهاء الأزمة الأمنية والسياسية والاقتصادية.

في هذا المقال