[sam_zone id=1]

غسان سلامة: يجب معاقبة جميع مرتكبي الانتهاكات الجسيمة

قال مبعوث الأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامة خلال كلمته لمجلس حقوق الإنسان اليوم الأربعاء أنّ الأمن لا يمكن وأن يظل في قبضة المجموعات المسلحة، وحث سلامة السلطات الليبية على مراجعة الترتيبات الأمنية في طرابلس لتغيير الوضع الراهن غير المحتمل وغير القابل للاستمرار.
كما وأكّد على ضرورة التصدي لمسألة إفلات المجموعات المسلحة من العقاب، وأضاف إنّه “يجب معاقبة جميع مرتكبي الانتهاكات الجسيمة، وفرض العقوبات، وتقديم الجناة للمحاكم الوطنية، أو المحكمة الجنائية الدولية”.
واعتبر سلامة أنّ فرض عقوبات على 6 من المتاجرين بالبشر يمثل باكورة الخطوات المستحسنة لضعضعة ثقة مرتكبي الجرائم على ما تقترفه أيديهم.
ونوّه المبعوث إلى ازدياد الهجمات الإرهابية، حيث قتل تنظيم داعش ما يزيد عن 75 شخصاً في 14 حادثة منفصلة، ومؤخراً استهدف تنظيم داعش مقر الشركة الوطنية للنفط في طرابلس.
هذا وذكر سلامة أنّ أعمال العنف في طرابلس خلّفت 120 قتيلا و400 جريح و5000 نازح وعمليات خطف ونهب.

في هذا المقال