مجلس النواب يستنكر تجديد عقوبات الإتحاد الأوروبي على عقيلة صالح

استنكر المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب فتحي المريمي العقوبات التي فرضها الإتحاد الأوروبي على رئيس المجلس المستشار عقيلة صالح .

وقال المريمي أن العقوبات المفروضة على صالح ظالمة ، مشيرا الى أن صالح وبحكم منصبه يمثل الشعب الليبي ، والقرارات التي يتخذها المجلس يكون صالح ملزما بها .

وأوضح أن صالح لم يعرقل يوماً أي اتفاق أو قانون أو توجه ، بل كان يدعو باستمرار أعضاء المجلس للتوافق فيما بينهم على اصدار القرارات المصيرية التي من شانها انهاء الأزمات السياسية .

وأشار المريمي الى ان المجلس أرسل العديد من المراسلات الى الاتحاد الأوروبي ، وسبق أن أصدر بيانا رفض فيه تلك العقوبات التي تم تمديدها للمرة الثانية على صالح ، مشددا على أن المجلس سيخاطب الاتحاد الأوروبي مرة أخرى بهذا الشأن.

في هذا المقال