[sam_zone id=1]

في ذكرى صدور دستور ليبيا الأول .. مايزال الليبيون ينتظرون الدستور الجديد

تصادف اليوم الذكرى السابعة والستين لصدور دستور ليبيا، الذي أقر ودخل حيز التنفيذ في السابع من أكتوبر عام 1951.
الدستور الليبي أقر في مدينة بنغازي، وقدم إلى الملك الراحل محمد بن إدريس السنوسي رحمه الله، قبل نشره في الجريدة الرسمية آنذاك، حيث يعد الوثيقة الوطنية التشريعية الأولى التي صدرت بعد الحرب مباشرة وقبل استقلال ليبيا الرسمي.
وبعد الأول من سبتمبر عام 1969، تم إيقاف العمل بالدستور الليبي، ومايزال الشعب في انتظار وثيقة دستورية جديدة تحدد نظام الدولة، وتضمن حقوقه الشرعية.

في هذا المقال