نقيب موظفي جامعة سبها: مطالبنا مشروعة ولن نخش أي إجراء بحقنا

أعلن نقيب موظفي جامعة سبها، احميد عليوة، أن الجامعة ستنضم إلى الإضراب الذي دعت له النقابة العامة لموظفي الجامعات والمعاهد الليبية، حيث سيبدأ الإضراب فيها، غدا الثلاثاء في تمام الساعة العاشرة والنصف صباحا.

ولفت عليوة خلال حديثه لبرنامج أكثر الذي بثته قناة ليبيا، أن المشاركة بالإضراب وما يتخلله من احتجاج منصوص عليه بالقانون وهو مشروع، لافتا إلى أن المادة 84 من قانون 18 لسنة 2010 تم تجاهلها، علما أنها تكفل حقوق الموظف المشروعة من حيث زيادة مرتبه والتأمين الصحي وإعادة التقييم للإداريين والفنيين.

وأشار إلى أن موظفي الجامعات لا يعادون أحدا، وإنما يتكلمون باسم جميع ربوع الوطن، وبناء على الاجتماع الذي تم في جامعة سرت بتاريخ 5-11-2018، تمت مناقشة فكرة الاحتجاجات ومنها الإضراب العام غدا الثلاثاء.

وأضاف أنه صدر في الأيام السابقة قرارات من المجلس الرئاسي بزيادة مرتبات القوات المسلحة، فلماذا تصدر الزيادة لبعض المؤسسات ونحن لا؟.

وتطرق إلى الاجتماع الذي عقد قبل أسبوعين في جامعة طرابلس مع لجنة التعليم في مجلس النواب، حيث استمع لمطالبهم ووعد بإيصالها لمجلس النواب، وترتيب اجتماع مع وزير التعليم بحكومة الوفاق عبدالجليل عثمان، ولكن كل ما وعدت به الى الان لم يتم تنفيذه.

ولفت إلى أن لجنة التعليم في النواب هي التي طلبت الالتقاء بهم، ونحن استجبنا لدعوتهم بناء على الحراك الذي حدث داخل المجلس بشان زيادة مرتبات التعليم قبل صدور قرار الزيادة بيومين.

وأوضح عليوة إلى أن هناك قانون ينظم عمل النقابات عامة، ونقابة موظفي الجامعات والمعاهد خاصة، حيث ينص على حقها بالتعبير عن مطالبها، فمطالبنا مشروعة وبالتالي لن نخاف من أي اجراءات قد تتخذ بحقنا .

في هذا المقال