[sam_zone id=1]

المنظمة العربية لحقوق الإنسان تدين أحداث تازربو وتدعو لتفعيل اتفاق المصالحة الوطنية

أدانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان بليبيا، الهجوم الذي شنه تنظيم داعش على مركز الشرطة في تازربو، والذي أسفر عن مقتل 9 عناصر أمنية وإصابة نحو 10 آخرين كحصيلة مبدئية.

وأضافت في بيان، أن مصادر فرع المنظمة افادت بأن من بين المهاجمين متحدثي اللهجة التونسية ولهجة أهالي المنطقة الشرقية الليبية.

وأكدت المنظمة أن التصدي للتنظيمات المسلحة في ليبيا يستدعي الإسراع بإنهاء الإنقسام الوطني وتفعيل اتفاق المصالحة الوطنية بموجب اتفاق الصخيرات والتوقف عن المماطلات والتجاذبات غير الصحية.

وأضافت أن التنظيم أصبح يعتمد على انتهاز الفرص من حين لآخر لشن عمليات مباغتة وسريعة في المناطق الرخوة من ليبيا، لافتة لضرورة عدم التراخي في مواجهة الإرهاب.

في هذا المقال