[sam_zone id=1]

مصلحة الأحوال تكشف عن مشروع لمراجعة كافة البيانات المدخلة والأرشفة

كشف رئيس مصلحة الأحوال المدنية محمد بالتمر، عن استمرارية المصلحة بمشروع أرشفة المستندات والوثائق و أن حجم الإنجاز وصل الى 70 % .

وبيّن بالتمر خلال حديثه لبرنامج خلاصة الذي بثته قناة ليبيا أمس الجمعة ، أن مشروع الأرشفة سينتهي خلال الأربعة أشهر القادمة ، لافتاً إلى أن المصلحة باشرت كذلك بمشروع مراجعة كافة البيانات وبشكل شامل وكامل لكل ما تم إدخاله منذ العام 2012 وحتى اللحظة .

وأضاف بالتمر أن مشروع المراجعة أطلقت عليه المصلحة اسم ” الإنطلاقة ” ويتمثل بمطابقة كل ما هو موجود الكترونياً مع المؤرشف ورقياً ، حيث استعانت  المصلحة بشركة تطوير عامة تتبع الاستثمارات الداخلية ، وأساتذة جامعيين أسهموا بوضع دراسة لهذا المشروع استغرقت 80 يوما ، وخرجت بهذا المشروع ضمن 300 صفحة مطبوعة .

وأشار بالتمر إلى أنه تم تقديم المشروع إلى المجلس الرئاسي في انتظار المخصصات المالية له ، علما أن المصلحة باشرت به عمليا ، ويستغرق 20 أسبوعاً من العمل.

في هذا المقال