[sam_zone id=1]

الطوارق يطالبون بالتحقيق في غارة الأفريكوم

كلف المجلس الإجتماعي الأعلى لطوارق ليبيا السيدان الناطق الرسمي باسم المجلس محمد سيدي عمر ومقرر المجلس مجدي بوهنة، بمتابعة ملابسات الضربة الجوية التي نفذتها قوات الأفريكوم قرب العوينات مؤخرا، وراح ضحيتها عدد من الطوارق.

وبحسب كتاب التكليف الصادر عن المجلس، والموقع باسم رئيسه مولاي اقديدي، فإن المجلس يسعى لاتخاذ خطوات جادة وفاعلة بخصوص نتائج تلك الضربة، على أن تكون مبنية على نتائج متابعة السيدين عمر وبوهنة.

وكلف المجلس السيدان عمر وتوهنة بالمتابعة مع الأهالي المستهدفين، والنائب العام، والمجلس الرئاسي، وكل من له علاقة بهذا الأمر، مع المطالبة بتشكيل لجنة تحقيق محايدة للوصول إلى ملابساته.

في هذا المقال