[sam_zone id=1]

حراك غضب فزان: لا يوجد ثقة بالمسؤولين ونريد تحقيق المطالب

أكد شباب غضب فزان، أنهم خرجوا في حراكهم السلمي من أجل تحقيق مطالبهم وحقوق فزان.

وبحسب منشور لغضب فزان على الفيسبوك، فقد أشاروا إلى عدم وجود رد للتصريحات إلا في رمال فزان، وذلك للنظر في الحقوق بوجود ضمانة دولية، لعدم وجود ثقة في من هم مسؤولين عن فزان، مشيرين إلى أنهم ابناء القرى والأرياف والمدن ولا علاقة لهم فيما يُشاع عن الدعم الخارجي.

ولفتوا إلى أن صورة اليوم من حقل الشرارة التي تمثل صورة جماعية لأعضاء هيئة التدريس والموظفين والفلاحين والمهندسين والمحامين وهؤلاء ليسوا بلطجية.

وشددوا على أن كافة التصريحات التي ترد في آذانهم لن تزيدهم إلا إصرارا بالسير في الطريق الصحيح لنيل حقوقنا وقطع الطريق أمام من ينهبهم.

In this article