[sam_zone id=1]

فحيمة: أعضاء البرلمان يرون أن بيان مجلس الدولة دليل على مماطلته لعرقلة ما تم التوصل إليه من توافق

قال عضو مجلس النواب صالح فحيمة إن رئيس المجلس الأعلى للدولة يريد إبقاء الوضع على ما هو عليه.

وأشار في تصريح لقناة ليبيا أمس، إلى أن رئاسة مجلس الدولة لا تريد المصلحة العليا للبلاد وتحاول الاستفادة من الضغوطات التي يمارسها مجلس النواب على الرئاسي، مضيفا أن التعديلات الوزارية التي يجريها المجلس الرئاسي تتم بالتنسيق مع مجلس الدولة.

وقال عضو مجلس النواب صالح فحيمة إن أعضاء البرلمان يرون أن بيان مجلس الدولة دليل على مماطلته بغية عرقلة الاستحقاقات التي تم التوافق عليها خلال جلسات الحوار.

وشدد فحيمة على ضرورة تقديم المزيد من التنازلات بين الطرفين للوصول إلى حل ينهي المسار الانتقالي الحالي.

في هذا المقال